نشاطات عامة

مسيرة شعبية حاشدة في محيط السفارة الأمريكية في عمّان، رفضًا لاستمرار التواطؤ والدور الأمريكي المدان في جرائم الإبادة الجماعية بحق أبناء شعبنا الفلسطيني في غزة

ظهر الجمعة 22 كانون أول، استمر الملتقى الوطني لدعم المقاومة القيام بفعالياته الشعبية الميدانية، دعما للمقاومة الشجاعة في غزة، واستنكارا للعدوان الصهيوني الإمبريالي الوحشي على أهلنا في غزة وفلسطين.

وهكذا أقام الملتقى الذي يتشكل من أحزاب إسلامية ويسارية وقومية وهيئات وشخصيات وطنية، ظهر أمس الجمعة، مسيرة حاشدة في محيط السفارة الأمريكية في عمّان، رفضًا لاستمرار التواطؤ والدور الأمريكي المدان في جرائم الإبادة الجماعية بحق أبناء شعبنا الفلسطيني في غزة.

وردد المشاركون هتافات تشجب دور الإدارة الأمريكية، ومواقفها المشاركة بالعدوان “الإسرائيلي” الغاشم وجرائمه الوحشية، والذي ارتقى فيه حتى الآن أكثر من 20 ألف شهيد، وعشرات آلاف الجرحى.

ورفع المشاركون خلال التظاهرة الحاشدة، لافتاتٍ تؤكد أنّ أمريكا شريكة في المجازر التي ترتكب بحق فلسطين بموقفها السياسي الداعم لاستمرار العدوان، وسلاحها وذخائرها المدمرة، ورفع الفيتو لإجهاض كل المواقف الدولية والأممية الداعية لوقف إطلاق النار وإدخال المساعدات لغزة.

https://www.facebook.com/wehdaparty/videos/1547302256044006/

وقد كما طالب المتظاهرون الأمّة العربية والإسلاميّة إلى عدم الاكتفاء بالمواقف اللفظية والبيانات، والتقدم بخطوات عملية ترفع الكلفة على أمريكا وحلفاء العدو “الاسرائيلي” والداعمين لها، عبر طرد سفراء دولة الاحتلال وإغلاق سفاراتها، وإلغاء معاهدات الذل والإذعان، واستخدام كل أنواع الأسلحة ضد العدو بما فيها سلاح النفط، والمعابر والموانئ
ونادى المتظاهرون بضرورة الإسراع في إدخال المساعدات العاجلة لأهل غزة ودعم مقاومتها الباسلة بكل أشكال الدعم والإسناد.

كما حيى المتظاهرون شعبنا الجسور الصامد في غزة وفلسطين، وأشادوا ببطولات المقاومة وصلابتها في مقارعة جيش الاحتلال، ودحر صلفه ومخططاته.

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى