أخبار فلسطين

الانتفاضة مستمرة .. عمليتا طعن ودهس في القدس ونابلس اليوم

أطلقت قوات الاحتلال الصهيوني النار باتجاه فتاة فلسطينية، قرب القدس، بزعم تنفيذ عملية طعن.

وقالت وسائل إعلام عبرية إن قوات الاحتلال أصابت الفتاة حلوة سليم عليان (22 عاما) من بيت لحم، بشكل مباشر بزعم تنفيذ عملية طعن في منطقة “بيتار عيليت” جنوب القدس المحتلة.

 

وبينت مصادر عبرية أن الفتاة أصابت مستوطناً، وأصيبت من جراء إطلاق النار عليها لاحقاً.استشهد صباح اليوم الأحد (8-11) شاب فلسطيني بعد أن أصاب 4 صهاينة اثنان منهم بحالة بالغة الخطورة، في عملية دهس قرب حاجز زعترة جنوب نابلس شمال الضفة الغربية المحتلة.

وقال موقع “واللا” العبري، إن فلسطينا أقدم على دهس مجموعة من المستوطنين بالقرب من حاجز زعترة، وأصاب 4 منهم أحدهم بحالة ميؤوس منها، والآخر بحالة خطيرة، فيما وصفت جراح الثالث والرابع بالطفيفة.

وأضاف الموقع أن قوات الاحتلال المتواجدة على الحاجز أطلقت النار على المنفذ الذي يستقل سيارته، وأصابته بجراح خطيرة، استشهد على إثرها فورا.

وفي السياق، قالت القناة الصهيونية السابعة، إن أحد المصابين أصيب برصاصة في قدمه، أطلقها عليه الجنود بالخطأ.

بدروها أكدت القناة العبرية العاشرة أن فلسطينياً استهدف المستوطنين على موقف بالمكان، في حين أطلق جنود الاحتلال عشرات الطلقات على المهاجم الذي استشهد في المكان متأثرا بجراحه.

من جانبها، أكّدت وزارة الصحة الفلسطينية، أن شابا استشهد صباح اليوم، بالقرب من حاجز زعترة جنوب نابلس.

وفي وقت لاحق، كشفت مصادر إعلامية عن هوية منفذ العملية وهو الشاب سليمان عادل شاهين (22عاما) من مدينة البيرة برام الله وسط الضفة الغربية المحتلة، في حين نشرت وسائل إعلامية صهيونية صورة لهوية الشهيد شاهين.

اظهر المزيد

نداء الوطن

محرر موقع حزب الوحدة الشعبية الديمقراطي الاردني
زر الذهاب إلى الأعلى