لآخر المستجدات تابعنا على قناة تلغرام

تابعنا
أخبار محلية

تحويل 27 طالب إلى التحقيق على خلفية اعتصام “الأردنية” والطلبة يؤكدون اسمرار اعتصامهم

قرر مجلس العمداء في الجامعة الأردنية في جلسته اليوم الاحد، عدم السماح للطلبة بالمبيت أو البقاء داخل الحرم الجامعي بعد اغلاق ابواب الحرم الجامعي ليلا. واستثنى القرار الطالبات المقيمات في المنازل الداخلية في الجامعة والموظفين الذين تقتضي طبيعة عملهم ذلك.

وأكد مجلس العمداء في بيانه، حق الطلبة في التعبير السلمي عن الرأي وأنه يحترم هذا الحق ويقدره، مشيرا إلى أن المجلس يتفهم مطالب الطلبة فيما يتعلق برسوم طلبة الدراسات العليا والبرنامج الموازي لمرحلة البكالوريوس إلا أنه، وفي ذات الوقت، يعتبر أن المبيت أو البقاء داخل الحرم الجامعي بعد اغلاق أبواب الجامعة ليلا هو أمر غير مقبول ويعتبره اخلالا بالقواعد التنظيمية.

لاحقاً، قامت إدارة الجامعة الاردنية مساء اليوم الاثنين بتحويل ٢٧ طالب للتحقيق على خلفية المبيت ليلة أمس داخل الحرم الجامعي.

الطالب علاء حجة عضو قيادة الاعتصام ومسؤول كتلة التجديد العربية في الجامعة أكد أن قرار مجلس العمداء بمنع المبيت داخل الجامعة يأتي من باب التضييق على المعتصمين وهذا التضييق الذي يعترض له المعتمصون ليس بالجديد هو من بداية الاعتصام حيث عملت إدارة الجامعة على تشويه صورة المعتمصين عن طريق اتهامهم بالسكر والحشيش … إلخ، وكل هذا هو من باب التخويف للطلبة ولتقليل عدد الطلبة المعتمصين، والحد من انخراط المزيد من الطلبة في الحراك الطلابي.

وأشار حجة في تصريح لـ نداء الوطن إلى “سلمية اعتصامنا وعلى استمراريته، بالرغم من كل محاولات التشويه المغلوطة والتضييق على الطلبة، وبأن الاعتصام قائم حتى نيل مطالبنا وحقوقنا، وغداً سيكون لنا سلسلة من المسيرات ستنطلق من الكليات باتجاه مبنى الرئاسة.”

وفي رده على تحزيل المعتصمين إلى التحقيق ذكر حجة “أعتقد أن قرار إدارة الجامعة الاردنية بتحويل ٢٧ طالب للتحقيق على خلفية المبيت ليلة أمس داخل الحرم الجامعي هو محاولة اخرى فاشلة لتغليب الحل الامني لقضية رفع الرسوم. أية عقوبة بحق المعتصمين هي عقوبة لإدارة الجامعة التي يفترض ان تكون اكاديمية ولن تمر مرور الكرام.” 

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى