غاز العدو احتلال: وقفة إدانة لتواطؤ الحكومة والنواب

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

تدعوكم الحملة الوطنية الأردنية لإسقاط اتفاقية الغاز مع الكيان الصهيوني (#غاز_العدو_احتلال)، لوقفة إدانة لتواطؤ الحكومة والنوّاب مع صفقة العار، وذلك بالتّزامن مع انعقاد جلسة الثّقة بالحكومة الجديدة في افتتاح الدّورة الاستثنائيّة لمجلس النوّاب، يوم الاثنين 9 / 7 / 2018، من السّاعة 1:00 وحتى السّاعة 2:00 ظهرًا، أمام مجلس النوّاب.ستعبّر الوقفة عن إدانة مزدوجة، للموقف الحكوميّ، والتواطؤ النيابيّ، فيما يتعلّق بصفقة الغاز مع العدوّ الصهيونيّ، والتي سيُهدر من خلالها أكثر من 10 مليار دولار من أموال دافعي الضرائب الأردنيين لصالح دعم الإرهاب الصهيونيّ، بدلًا من استثمارها داخل بلدنا، لتنمية اقتصادنا، واستغلال مصادر طاقتنا السياديّة، وخلق عشرات آلاف فرص العمل لمواطنينا الذين يرزحون تحت وطأة البطالة؛ خصوصًا في ظلّ مديونيّة هائلة، وتقشّف ينطبق على المواطنين فقط ولا ينطبق على إرهاب الصّهاينة، وجباية تسحب الأموال من جيوبنا المُفقرة وخزائننا الخاوية المنهوبة، لتودعها في موازنة العدوّ. وستسلّم الوقفة عريضة بهذا الخصوص لمجلس النواب.

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.