أخبار محلية

ذبحتونا تطالب رئيس “الأردنية” إلغاء قرارات الفصل حفاظاً على سمعة ودور الجامعة الوطني

وجهت ذبحتونا رسالة إلى رئيس الجامعة الأردنية يوم أمس السبت 17/10/2015، ناشدته فيها التدخل لوقف قرار عمادة شؤون الطلبة بفصل ثلاثة طلاب على خلفية هتافهم لشهداء فلسطين.

الحملة في رسالتها رأت أن هذا القرار يتناقض تماماً مع تاريخ الجامعة الأردنية وسياستها، حيث احتضنت هذه الجامعة ولا تزال المئات من الطلبة الفلسطينيين، وتخرج منها العديد من قيادات العمل الوطني الفلسطيني.وأشارت ذبحتونا إلى أن الجامعة الأردنية التي شهدت قبل أيام أكبر وقفة احتجاجية في الجامعات الأردنية وضمت ما يزيد على الألفي طالب وطالبة من الاتجاهات والانتماءات السياسية كافة، ولم ينتج عنها أي مشاجرة أو إشكالية. وأكدت الحملة، على أن هذه الجامعة الأم وهذا الصرح العلمي الكبير لا يجوز أن تقع في خطأ يشوّه سيرتها ومسيرتها الوطنية على مدار عشرات السنين، وليس من المقبول أن تكون إدارة الجامعة أسيرة ردة فعل غير محسوبة لمسؤول هنا أو هناك. وكانت عمادة شؤون الطلبة قد اتخذت قراراً بفصل ثلاثة طلبة اثنان منهم أعضاء في الهيئة التنفيذية لاتحاد الطلبة وأحدهم في فصل التخرج، وذلك على خلفية قيامهم بالهتاف للشهيد أحمد ياسين أثناء فترة إرشاد الطلبة المستجدين.

وأكدت “ذبحتونا” في رسالتها، أن الجامعة الأردنية شهدت سابقاً عشرات الهتافات لشهداء سقطوا على ثرى فلسطين ابتداءً من الشهيد كايد مفلح عبيدات مروراً بعز الدين القسام وانتهاءً بأبو علي مصطفى وأحمد ياسين وياسر عرفات دون أن تقوم إدارة الجامعة بأي إجراء تجاه الطلبة الذين قاموا بالهتاف، ما يدلل على أن هذا القرار تم اتخاذه بشكل انفعالي وليس بناءً على سياسة وتوجهات إدارة الجامعة.

وتأمل الحملة الوطنية من أجل حقوق الطلبة ” ذبحتونا” من الأستاذ الدكتور اخليف الطراونة اتخاذ الإجراء الذي يتناسب وسيرة الجامعة الأردنية بشكل عام وسيرته بشكل خاص، والعمل على إعادة النظر في العقوبات المتخذة بحق هؤلاء الطلبة وإلغائها. خاصة وأن هذه العقوبات أتت في الوقت الذي تشهد فيه الأراضي الفلسطينية المباركة سقوط عشرات الشهداء على يد عصابات الإجرام الصهيونية.

اظهر المزيد

نداء الوطن

محرر موقع حزب الوحدة الشعبية الديمقراطي الاردني
زر الذهاب إلى الأعلى