لآخر المستجدات تابعنا على قناة تلغرام

تابعنا
بيانات وتصريحات الحزب

تصريح صحفي صادر عن المكتب السياسي لحزب الوحدة الشعبية

القدس عنوان الصراع والأقصى في دائرة الاستهداف

القدس عنوان الصراع والاقصى في دائرة الاستهداف
على الحكومة تحمل مسؤوليتها بالحفاظ على الأماكن المقدسة وحمايتها من التهويد

تتوالى الهجمة الصهيونية على مدينة القدس التي تستهدف تهويدها وطمس معالمها التي تعكس هويتها العربية ومكانتها التاريخية، وتصاعدت هذه الهجمة التي لم تتوقف منذ احتلالها عام 1967 مع وصول اليمين الديني المتطرف الى الحكومة في الكيان الصهيوني، وفرض أجندته العنصرية على سياساتها وممارساتها العدوانية ضد الشعب الفلسطيني وممتلكاته التي تتعرض للمصادرة والتهويد، ومقدساته وفي مقدمتها المسجد الاقصى الذي تعرض وما زال يتعرض للاقتحامات اليومية، وإقامة قطعان المستوطنين للصلوات التلمودية داخله، ومنع المصلين العرب الفلسطينين من التواجد في باحات الأقصى، واستمرار عمليات الحفر تحت الاقصى الذي يشكل خطراً حقيقياً عليه، ومنع عملية الترميم للمباني التي تحتاج للصيانة والمتابعة لمنع تصدعها وانهيارها.

إن الهجمة الصهيونية على القدس والاقصى يجب مواجهتها بكل وسائل المقاومة من خلال دعم صمود المقدسيين ورباطهم في الاقصى، وربط استهداف الاقصى والقدس في إطار المواجهة الشاملة مع الاحتلال وما تتعرض له جنين ونابلس ومدن الضفة الغربية المحتلة، ودعم خيار المقاومة التي يخوضها الشعب العربي الفلسطيني دفاعا عن حقوقه الوطنية ومقدساته، وفضح السياسة العدوانية الصهيونية في كل الهيئات الدولية التي تصمت وتغطي الإجرام الصهيوني وتقفز عن المعاناة التي يتعرض لها الشعب الفلسطيني نتيجة الاحتلال الصهيوني وممارساته العنصرية الإجرامية.

وعلى الحكومة تحمل مسؤوليتها اتجاه الأماكن المقدسة وفي مقدمتها المسجد الاقصى، وأن تقوم بالدور المطلوب منها بالحفاظ عليها وحمايتها من التهويد.

المكتب السياسي
حزب الوحدة الشعبية الديمقراطي الأردني

عمان في 19/7/2023

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى