لآخر المستجدات تابعنا على قناة تلغرام

تابعنا
بيانات وتصريحات الهيئات الجماهيرية

بيان استنكار

تتوالى الجرائم الصهيونية يوما تلو الآخر بل كل دقيقة لتثبت هذه العصابات الص.ـهيونية حقيقتها القبيحة ونازيتها المتأصلة متجاوزة كل الجرائم المرتكبة عبر التاريخ وفي كل الحروب، وسط تواطؤ دولي وغربي وصمت عربي، وآخر وابشع هذه الانتهاكات والجرائم.

ما جاء في تقرير الأمم المتحدة أمس من تأكيد قيام جنود، أبشع احتلال، بجميع أشكال العنف الجنسي ضد النساء والفتيات في غزة، وتوثيق، على الأقل حالتين اغتصاب مؤكدتين.

وإننا في رابطة المرأة الاردنية/ رما ندين ونستنكر هذه الأفعال المشينة لأقذر جيش، والذي يفتقد لأي قيمة انسانية، وكذلك ندين ونستنكر هذا الصمت الدولي والعربي، ونطالب كل الجمعيات النسوية والحقوقية الاردنية والعربية والدولية إجراء كل ما يلزم لمعاقبة وملاحقة هذا الكيان الاستعماري العنصري الاحتلالي والاقتصاص للضحايا وتوفير كل اشكال الحماية اللازمة للنساء الفلسطينيات، وفي مقدمتها العمل على إيقاف هذه الحرب البشعة على غزة وفلسطين عموماً، وندعو إلى إضافة هذا الملف والقرائن التي يتضمنها الى ملف محاكمة الكيان الصهيوني المنظور أمام محكمة العدل الدولية في لاهاي، ونجدها فرصة لمطالبة الحكومة الاردنية بالوقوف وقفة عز الى جانب نساءنا الفلسطينيات وعدم الاحتفاء بالتصريحات والامتثال الى الفعل والذي تمتلك العديد من الخيارات العملية لاستخدامها ، ليس فقط لإنصاف نساء فلسطين بل ولوقف هذا والعدوان وحرب الإبادة الإجرامية ضد شعبنا الفلسطيني في غزة وعموم فلسطين ، فأخلاقيات مجتمعنا العربي الأصيل والقيم الإنسانية النبيلة يجب ان تشكل الوازع والمحرك لخطوات عملية فعالة، وفي مقدمتها الغاء كافة اتفاقيات العار مع هذا الكيان وطرد السفير واغلاق وكر الإرهاب الصهيوني “سفارة الكيان الصهيوني” في عمان.


رابطة المرأة الاردنية/ رما

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى