لآخر المستجدات تابعنا على قناة تلغرام

تابعنا
آخر الأخبارأخبار فلسطينالأخبار

المواجهات بين الفلسطينيين والاحتلال تتوسّع من القدس إلى الضفة الغربية المحتلة

مظاهرات ومواجهات مع الاحتلال قرب حاجز قلنديا جنوب رام الله في الضفّة الغربيّة وفي مدينتي بيت لحم و طولكرم والبيرة وجنين، دعماً للقدس.

أفادت التقارير الصحفية والإخبارية ليوم أمس الجمعة، بخروج تظاهرات غاضبة قرب حاجز قلنديا جنوب رام الله في الضفّة الغربيّة وفي مدينتي بيت لحم و طولكرم، دعماً للقدس وتنديداً باعتداءات شرطة الاحتلال على الفلسطينيين

حيث أفادت بامتداد المواجهات إلى البيرة وبيت لحم وجنين وطولكرم وقلقيلية وعزون ورام الله، وبأن هناك مؤشرات إلى اتساع مناطق المواجهة دعماً لأهالي القدس وللدفاع عن المقدسات.

كما تحدثت عن مسيرات شبابية وهتافات في شارع صلاح الدين، وأيضاً عن مهاجمة مبنى المحكمة المركزية الصهيونية.

وسائل إعلام فلسطينية تحدثت كذلك عن وقوع مواجهات عنيفة بين الفلسطينيين، وقوات الاحتلال في باب الزاوية وسط مدينة الخليل.

بالتوازي، أعلن الهلال الأحمر الفلسطيني عن وقوع 8 جرحى خلال المواجهات في محيط البلدة القديمة بالقدس المحتلة.

وتستخدم قوات الاحتلال القوة لتفريق المحتجين الفلسطينيين قرب بيت لحم.

وأشارت وسائل الإعلام الصهيونية إلى أن قوة من المستعربين تنفذ اعتقالات عند باب نابلس، مؤكدةً اندلاع مواجهات مع قوات الاحتلال في قرية حوسان غربي بيت لحم.

وأفادت وكالات فلسطينية بأن لجنة التنسيق الفصائلي في محافظة بيت لحم كانت دعت لأداء صلاة العشاء والتراويح مساء اليوم الجمعة، عند المدخل الشمالي لمدينة بيت لحم الشمالي نصرةً وانتصاراً لأهالي القدس.

وأطلقت قوات الاحتلال قنابل الغاز المسيل للدموع وقنابل الصوت على الفلسطينيين أثناء صلاة التراويح، وهو ما أدى الى اندلاع مواجهات بين المواطنين وقوات الاحتلال.

وفور الانتهاء من الصلاة، أطلق جنود الاحتلال وابلاً من قنابل الصوت والغاز على المواطنين، ما أدى لإصابة العشرات بالاختناق.

وفي إطار آخر خرجت مسيرة جماهيرية نصرة لأهالي القدس  في بلدة جباليا النزلة بغزة بمشاركة ممثلين عن حركتي حماس والجهاد و القوى الوطنية والإسلامية.

وأصيب نحو 100 مقدسي نتيجة اعتداءات قوات الاحتلال الصهيوني عليهم حتى فجر اليوم الجمعة، وأغلقت شرطة الاحتلال فجر اليوم، باب “حطة” أحد الأبواب الرئيسة المؤدية إلى المسجد الأقصى، وأقامت الحواجز العسكرية ومنعت المصلين من دخوله للصلاة.

وأفاد الشهود، بأن عناصر منظمات اليمين الصهيوني المتطرف، حطموا زجاج عشرات السيارات في شارع “المُطران” بالحيّ وأعطبوا إطارات أخرى. كما اعتدوا على مقدسيين في حي التلة الفرنسية بالقدس المحتلة.

المصدر
الميادينوكالات عربية وفلسطينية
اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى