لآخر المستجدات تابعنا على قناة تلغرام

تابعنا
أخبار محلية

الكلالدة يرجح إقرار “النظام الانتخابي” الجديد نهاية الشهر الجاري

رجح وزير الشؤون السياسية والبرلمانية د. خالد الكلالدة أن يقر النظام الانتخابي نهائيا من مجلس الوزراء نهاية الشهر الجاري٬ مؤكداً أن المثالب التي طالت النظم الانتخابية السابقة لن تتكرر في النظام الانتخابي الجديد.وبيّن الكلالدة أنه لن يكون هناك فرق بين دائرة انتخابية وأخرى اكثر من 15­10%، مشيراً إلى أن عدد مقاعد كل دائرة سيكون حسب وزن المقعد٬ وسيكون الفرق بين محافظة وأخرى بحسب المعايير المعروفة وهي السكان والجغرافيا والتنمية.

ونوه إلى أن النظام الانتخابي لن يتم البدء بإعداده بصورته النهائية إلا بعد أن ينشر قانون الانتخاب الذي تم توشيحه بالإرادة الملكية السامية بالجريدة الرسمية والتي ستصدر الأسبوع الجاري.ولفت الكلالدة إلى أن إعداد النظام يمر بالتسلسل التالي بعد نشره في الجريدة الرسمية٬ ستعقد اللجنة الوزارية الفنية اجتماعها حوله ومن ثم يتم ارساله إلى مجلس الوزراء ليقرأ قراءة اولية ومن ثم يرسل إلى ديوان التشريع والرأي لينشره على نافذته الالكترونية لمدة 10 أيام ثم يعاد إلى اللجنة القانونية الوزارية ليناقش من قبل مجلس الوزراء لإقراره بصيغته النهائية.

نقلاً عن عمون

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى