مقالات

الاعتصام “غير المبرر” ورسوم الماجستير/ بقلم: د. فاخر الدعاس

بعد صمت وتجاهل تام، خرج رئيس الجامعة الأردنية في اليوم الثالث للاعتصام بتصريحات لإذاعة الجامعة الأردنية، اعتبر خلالها أن هذا الاعتصام المفتوح الذي ينظمه اتحاد طلبة الجامعة بالتعاون مع القوى الطلابية الفاعلة لا يوجد مبررله.

لم أفهم ما قصده أستاذنا العزيز بجملة “الاعتصام غير مبرر” !!

هل يقصد أن رفع إدارة الجامعة الأردنية للرسوم الجامعية في كافة التخصصات للبرنامج الموازي للبكالوريوس ما بين 30% و100%، لا يستدعي إقامة هكذا اعتصام؟؟!!

أم أن ارتفاع سعر ساعة الهندسة المدنية من 65 دينار لتصبح 115 وبنسبة تقارب الــ 100% أمر لا يستحق الوقوف أمامه ؟؟!!

أم هل يرى عطوفة الرئيس أن ارتفاع ساعة التحاليل الطبية من 65 دينار إلى 100 دينار وبنسبة رفع تقارب الــ 60% هو أمر طبيعي في بلد متوسط رواتب مواطنيها لا تتجاوز الـــ 350 دينار؟!

ألا تعلم إدارة الجامعة الأردنية أن قرارها برفع رسوم كافة التخصصات للماجستير والدكتوراة وبنسب تراوحت بين 100% و 200%. ألا تعلم أن هكذا قرار حرم آلاف الطلبة المبدعين والمتفوقين من إكمال دراستهم العليا؟!

وهل تشرح لنا إدارة الجامعة كيف يمكن لطالب في كلية العلوم أن يدرس الماجستير وقد ارتفعت رسومه من 80 دينار للساعة لتصبح 200 دينار للساعة وبنسبة زيادة 150%؟!!

وهل تتكرم علينا هذه الإدارة بإطلاعنا على أسباب رفع رسوم الدكتوراة لتخصص الحاسوب من 80 دينار لتصبح 250 دينار وبنسبة زيادة 210%؟! هل يوجد رفع للرسوم بهذه النسبة (أكثر من الضعفين!!).

هؤلاء الطلبة –كما ذكر أحد الأصدقاء- لم يخرجوا للمطالبة بحقهم في التعليم المجاني، وإنما يطالبون بما هو أقل بكثير من حقهم.. إنهم يطلبون أن تكون الرسوم الجامعية متناسبة مع دخل المواطن الأردني.

أبعد كل هذه الأرقام والحقائق لا تزال مقتنعاً يا سعادة الرئيس بأن (الاعتصام غير مبرر)؟! وهل ستنحاز لمصلحة أبنائك الطلبة وتستجيب لمطالبهم أم ستتغلب المصلحة الربحية على العقلية الأكاديمية؟!! 

اظهر المزيد

د. فاخر دعاس

منسق الحملة الوطنية من أجل حقوق الطلبة "ذبحتونا" وعضو المكتب السياسي لحزب الوحدة الشعبية
زر الذهاب إلى الأعلى