لآخر المستجدات تابعنا على قناة تلغرام

تابعنا
أخبار محلية

اعتقال الرفيق هيثم عايد الطالب في الجامعة الأردنية والحزب يطالب بالإفراج الفوري عنه

قامت الأجهزة الأمنية ليلة أمس الثلاثاء بتوقيف الرفيق هيثم عايد عضو المنظمة الحزبية/الزرقاء لحزب الوحدة الشعبية الديمقراطي الأردني في مركز أمن الرشيد، دون معرفة أسباب التوقيف. وعند مراجعة والده للمركز الأمني تم إبلاغه بأن الرفيق هيثم عايد قد تم نقله إلى دائرة المخابرات فرع العاصمة. حيث لا يزال الرفيق محتجزاً هناك حتى ساعة إصدار التصريح.

إننا في حزب الوحدة الشعبية نرى أن توقيف الرفيق هيثم عايد دون أسباب موجبة يأتي في سياق التضييق الذي تمارسه الحكومة على العمل الحزبي ويتناقض بالكامل مع الادعاءات الرسمية بخلق مناخ يشجع الشباب على الانخراط في الأحزاب.

كما يعتبر الحزب احتجاز الرفيق هيثم عايد مخالفة صريحة لقانون الأحزاب الذي ينص في المادة (19) منه على أنه (لا يجوز التعرض لأي مواطن أو مساءلته أو محاسبته أو المساس بحقوقه الدستورية أو القانونية بسبب انتمائه الحزبي).إن احتجاز الرفيق هيثم عايد ما هو إلا استمرار لمسلسل التضييق على الحريات العامة الذي تنتهجه الحكومة والمتمثل بتوقيف الصحفيين والناشطين والتضييق على النشاطات والفعاليات الحزبية والوطنية، والذي كانت اللجنة المركزية للحزب قد حذرت في بيان أصدرته يوم أمس الثلاثاء، من تداعياته على الصعيد الوطني، خاصة وأننا مقبلون على انتخابات نيابية تدعي الحكومة أنها معنية بمشاركة كافة القوى السياسية والحزبية فيها. إننا نطالب الحكومة بالإفراج الفوري عن الرفيق هيثم عايد وكافة الموقوفين من ناشطين وحزبيين على قضايا تتعلق بحرية الرأي أو الانتماء السياسي والفكري. يذكر بأن الرفيق هيثم عايد هو طالب في كلية الطب في الجامعة الأردنية وهو من المتفوقين دراسياً، كما أنه ناشط في مجال العمل الطلابي في الجامعة الأردنية

حزب الوحدة الشعبية الديمقراطي الأردني

عمان في 6/4/2016

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى