لآخر المستجدات تابعنا على قناة تلغرام

تابعنا
نشاطات الحزب

اختتام أعمال مؤتمر منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا في اتحاد الشباب الديمقراطي العالمي.. وشبيبة حزب الوحدة منسق للمنطقة

بدعوة من اتحاد الشباب الديمقراطي اللبناني انعقد في العاصمة اللبنانية بيروت ما بين 8 و10 نيسان 2022 اجتماع منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا في اتحاد الشباب الديمقراطي العالمي – Wfdy

تحت شعار “نستكمل النضال في وجه الإمبريالية إلى حين إنهاء الاستغلال والاضطهاد وإرساء العدالة الاجتماعية في العالم”

وناقش الاجتماع الواقع التنظيمي وسبل تعزيز العمل المشترك وآليات تقارب وجهات النظر بين منظمات المنطقة، والحديث حول توجهات الاتحاد العالمي للشباب – Wfdy، وتم اختيار الرفاق في شبيبة حزب الوحدة الشعبية الديمقراطي الأردني كمنسق لمنطقة الشرق الأوسط وشمال افريقيا في المنظمة.

وعلى مدار يومين ساد النقاش السياسي بروح رفاقية عالية للخروج ببيان سياسي يعكس الواقع الذي تعيشه المجتمعات في ظل هجمة امبريالية وصهيونية وبأذرع الرجعية العربية وتقديم الدعم الكامل للقضية المركزية الفلسطينية.

وفي الختام ألقى الرفيق جواد دويدار عضو اللجنة المركزية لحزب الوحدة الشعبية ومسؤول العلاقات في شبيبة الحزب كلمة باسم الشبيبة تحدث فيها عن المعركة في لبنان والمنطقة كجزء من النضال الأممي لتحقيق العدالة الاجتماعية.

وأكد دويدار على أنه لا يمكن أن نفصل في نضالنا بين مقاومة الاحتلال الصهيوني–الأمريكي لأرضنا العربية ونضالنا ضد الطبقات المهيمنة والمتحكمة بمصائر شعوبنا، والمرتهنة في قراراتها وسياساتها لما يمليه عليها صندوق النقد الدولي.

وأضاف دويدار إن ما حدث ويحدث في لبنان من محاولة خنقه، وإضعاف اقتصاده وتفقير شعبه، والحصار المفروض عليه بقرار أمريكي-صهيوني- رجعي عربي، إنما يستهدف تفكيكه كوطن، وتمزيق نسيجه الاجتماعي الحاضن لأهم تجارب المقاومة الوطنية للمشروع الصهيوني.

وفي ختام الكلمة توجه بالتحية لنضالات الشعب اللبناني والشعوب المضطهدة في مواجهة الإمبريالية.

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى