أخبار محلية

إقامة مهرجان يوم الارض ومعركة الكرامة في نادي اسرة القلم رغم منعه من قبل مديرية ثقافة الزرقاء

أقام نادي اسرة القلم الثقافي في محافظة الزرقاء مهرجان بمناسبة يوم الارض ومعركة الكرامة في مقره، حيث كان من المقرر أن يتم المهرجان في مدرج غرفة تجارة الزرقاء حيث تم أخذ موافقة الغرفة والاتفاق معها قبل الاسبوع، وفي صباح يوم المهرجان بالامس ٨/٤/٢٠١٨ تم تبليغ رئيس النادي من قبل مديرية الثقافة بمنع إقامة المهرجان، الأمر الذي استدعى عقد اجتماع طارئ لإدارة النادي وتقرر نقل مكان المهرجان إلى النادي.

النادي يعج بالحضور على الرغم من قرار منع المهرجان

وعلى الرغم من قرار المنع امتلأ النادي برواده وجمهوره من أصحاب الرأي والفكر المقاوم في المحافظة، كما تحدث في المهرجان الرفيق مقبل المومني رئيس النادي، حيث أشاد الرفيق ببطولات الجيش العربي الأردني وابطال المقاومة الفلسطينية في معركة الكرامة وذلك بتلاحم الطرفين في صد العدوان الصهيوني على الأرض العربية في الكرامة حيث شكلت هذه المعركة مرحلة فاصلة في تاريخ الصراع العربي الصهيوني واكد أن استعادة الارض لا تتم الى بالمقاومة والوحدة بسبب التناقض بين المشروع الصهيوني من جه والمشروع العربي التحرري من جهة أخرى.

 كما تحدث الاستاذ جمال التميمي مسؤول لجنة مقاومة التطبيع في الزرقاء،

حيث شكر النادي على إقامة هذه الفعالية ليتم تذكير الجيل الجديد بهذه الأحداث التاريخية في تاريخ أمتنا واستغرب منع مديرية الثقافة منع الفعالية بدل من دعمها والتأكيد عليها.

 وعن الأحزاب والشخصيات الوطنية تحدث الرفيق عماد المالحي عضو المكتب السياسي في حزب الوحدة،

حيث أشاد بدور النادي في الحركة الثقافية الزرقاوية والوطنية كما وجه التحية للقائد الوطني مشهور حديثة الجازي قائد معركة الكرامة الذي شكل حالة الوحدة بين الجيش والمقاومة مما أدى إلى الانتصار في المعركة واستنكر قرار مديرية الثقافة بمنع المهرجان الذي يعبر عن تعامل المديرية مع الشأن الثقافي من وجهة نظر أمنية ضيقية و لا تتعامل مع الشأن الثقافي الوطني كهم ومصلحة للكل الوطني خصوصا فيما يمر به الإقليم من تداعيات خطيرة والحديث عن صفقة القرن بما له من تأثير على الاردن ، كما أكد رفضه الاصطفاف الرسمي الاردني مع القوى الإمبريالية والصهيونية والرجعية العربية في وجه قوى التحرر، وان هذا الاصطفاف يؤثر اولا على الاردن، وضرورة ربط الاردن الرسمي مع عمقه العربي لكي يتجاوز المحنة التي يمر بها على المستويات السياسية والاقتصادية، كما أشار أن الخروج من المأزق السياسي والاقتصادي في الاردن يبدأ برحيل حكومة الملقى وتشكيل حكومة إنقاذ وطني تغيير النهج السياسي والاقتصادي للبلاد، وفي النهاية وجه المالحي التحية لأرواح شهداء الارض والكرامة وللأسرى في السجون الصهيونية.

كما تخلل المهرجان فقرة شعرية للشعار صلاح ابو لاوي واحمد أبو سليم،هذا بالإضافة إلي فقرات تراثية وفقرة للزجل الشعبي

اظهر المزيد

نداء الوطن

محرر موقع حزب الوحدة الشعبية الديمقراطي الاردني
زر الذهاب إلى الأعلى