أخبار محلية

أهالي الفحيص يحتجون على لافارج … والمالحي: حزبنا إلى جانبكم في مواجهة تغول رأس المال

نظم اهالي مدينة الفحيص وقفة اجتجاجية صباح اليوم السبت، بمنطقة دوار شاكر التابع للمدينة، مطالبين تحديد مصير اراضي مصنع الاسمنت، الذي اعلن عن خروجه من المدينة.

وقال المعتصمون ان المصنع ينوي بيع اراضيه الى مستثمرين اجانب، مشيرين الى ان ذلك يفتح المجال امام “السماسرة” والتجار العبث بمستقبل هذه المدينة. وطالب المعتصمون باعادة هذه الاراضي الى اصحابها، مضيفين الى انها حق مشروع لاهالي المنطقة، وإعادة تأهيل هذه الاراضي التي اصبحت مدمرة وذلك وفقاً لقانون التعدين الاردني الذي يلزم الشركة بذلك يشار الى ان اراضي المصنع كانت قد استملكت لغاية النفع العام لاستخراج مادة الاسمنت وما يتعلق بإنتاجها.

وشارك وفد من المكتب السياسي واللجنة المركزية لحزب الوحدة الشعبية في الاعتصام، حيث ألقى الرفيق عماد المالحي عضو المكتب السياسي للحزب كلمة أكد فيها وقوف الحزب إلى جانب أهالي الفحيص في مطالبهم العادلة لمواجهة تغول رأس المال على القرار السيادي الأردني، رافضاً الانحياز الحكومي الصارخ لمصلحة أصحاب المستثمر الأجنبي على حساب حقوق أبناء الوطن.

اظهر المزيد

نداء الوطن

محرر موقع حزب الوحدة الشعبية الديمقراطي الاردني
زر الذهاب إلى الأعلى